رسالة رئيس مجلس الإدارة

تتغير الظروف ولا يتغير الطموح و الهدف.... فلا يزال التركيز على الانجاز مستمر، فعلى الرغم من المناخ الاقتصادي الذي يتسم بالتقلبات وزيادة المنافسة وكثرة المخاطر، إلا أن شركة تكوين لا تزال مستمرة في الصعود وتحقيق معدلات نمو جيدة. فنحن في شركة تكوين نتفهم التغيرات ونأخذ بزمام المبادرة ونبادر بالخطوة بعد الخطوة حتى يلاحظ جميع من حولنا أسلوب القيادة المبني على العلم النظري والتجربة العميقة والحدس القيادي.

قامت شركة تكوين في مطلع العام 2012 م بطرح 30%من اسهمها للاكتتاب العام وقد كان الاكتتاب ولله الحمد تجربة مذهلة في سوق الأسهم السعودية، حيث تمت تغطية الاكتتاب بما يقارب 6 مرات. ولقد كان مفتاح النجاح في هذا الاكتتاب هو ما وجده المساهمون في شركة تكوين من توفر جميع عناصر قصة النجاح التي يبحث عنها كل مستثمر عند تقييمه للفرص الاستثمارية. ولا يوجد برهان يعزز دقة ذلك التقييم إلا الأرقام والمشاريع والنتائج الحقيقية المطابقة للوعود.

لقد استطاعت شركة تكوين أن تجذب أفضل العقول والإمكانيات البشرية واهم ما يميز تلك العناصر هو العمل بروح الفريق الواحد الذي يعكس فلسفة الإدارة المنصبة على تحقيق أعلى المكاسب لمصلحة المساهمين.ولمواكبة النقلات التي تعيشها شركة تكوين قامت الإدارة بوضع خطة طموحة لتحديث برامج إدارة موارد الشركة وقاعدة البيانات للانتقال إلى برامج أكثر تقدماً تهدف إلى زيادة الكفاءة وخفض التكاليف، إضافة إلى ربط موارد شركة تكوين وشركاتها التابعة بشكل موحد ومتكامل.

إن مشروع التوسعة "لخط الإنتاج الثالث" لتصنيع الأقمشة غير المنسوجة" في مجمع رابغ لتقنية البلاستيك هو استثمار إستراتيجي ونقله نوعية سوف تضع شركة تكوين بإذن الله في مقدمة المنافسة وبمسافة كبيرة عن باقي شركات المنطقة ونحن متفائلون بأن هذا المشروع سيكون مقدمة لنجاحات أكبر.

يسعدني مع زملائي أعضاء مجلس الإدارة أن نهنئ جميع موظفي مجموعة تكوين على الإنجازات التي تمت ونؤكد جميعنا أن الإنجاز عمل جماعي تسبقه نوايا صادقة ورغبة حقيقة وتؤسس له رؤية وقيادة تصنع المستحيل من الخيارات الواقعية المحدودة. ونحن كذلك متفائلون بالأيام القادمة ونتطلع إليها بحماس فحجم الطموح لدينا ليس له حدود.

عبد الله محمد العثمان