شركة تكوين المُتطوّرة للصّناعات

من الشّركات الرّائدة في مجال الابتكار منذ عام 1993

قصّة نجاحنا

1993

تأسيس مصنع آل عثمان للمُنتجات البلاستيكيّة

2001

تأسيس شركة آل عثمان للمُنتجات البلاستيكيّة ذ.م.م

2010

تأسيس شركة تكوين للصّناعات المُتقدّمة

2012

الافتتاح الرّسمي لشركة تكوين للصّناعات المُتقدّمة

2015

توسّع شركة تكوين على نطاق أكبر

2016

نُمو شركة تكوين لضم صناعات مُختلفة وتوفير مُنتجات أجدد

2021

بيع 70% من أسهم شركة ساف (SAAF) التي تمتلكها شركة تكوين لصالح شركة جوفو (JOFO)

آخر الأخبار والتّصريحات

تاريخ يزخر بالنّجاح

اكتسبت الشّركة ثقة كبيرة على كل من الصّعيد المحلّي، الإقليمي، والعالمي بتوفيرها حزم تغليف بلاستيكيّة مُبتكرة ومُنتجات غير منسوجة يُقتدى بها كمرجع لأعلى معايير الجودة، الآمان، والنّظافة.

استطاعت شركة تكوين تأسيس علاقات قويّة مع العلامات التّجاريّة الرّائدة حول العالم واكتساب سُمعة يشهد لها القاصي والدّاني نظرًا لكونها أحد عمالقة المجال إثر توفيرها لأجود المُنتجات التي تستوفي أعلى معايير الجودة في مجالات عدّة على رأسها الصّحة، الغذاء، المشروبات، والنّظافة الشّخصيّة.

علاقات المستثمرين

تؤكد شركة تكوين على التزامها بـ ترك بصمة إيجابيّة في الأسواق التي تعمل على نطاقها من خلال برنامج مُتكامل للمسؤوليّة المُجتمعيّة للشّركة يُعد أحد المحاور الرّئيسيّة لاستراتيجيّة الشّركة العامّة. ومن مُنطلق هذه المسؤوليّة العظيمة، تسعى الشّركة دائمًا لإرضاء موظّفيها، ودفع عجلتي النّمو الاقتصادي والتّطور الاجتماعي، والالتزام بمعايير حماية وإزدهار البيئة.

تتلخّص منهجيّتنا في تحقيق ما أسلفنا من خلال إرساء بيئة عمل داعمة وآمنة للموظّفين، ودعم المُبادرات المُجتمعيّة الإيجابيّة التي تُنادي برفع جودة حياة كل فرد في مُجتمعنا، وأخيرًا وليس آخرًا، ترسيخ برامج مُتكاملة على نطاق مصانعنا لتقليل المُخلّفات والأثار البيئيّة الضّارة.